النجاح - بدأت تسلا تركيب أول أسقفها الشمسية في منزل الرئيس التنفيذي للشركة، إيلون موسك.

ويدعي الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، أنه طرح صورتين في الرسالة الموجهة للمستثمرين، تبين وجود الأسطح الشمسية على منزله (بالرغم من أن المنزل يبدو صغيرا بالنسبة للملياردير موسك).

واستطرد موسك قائلا: "أريد التأكيد على عدم وجود أي تعديل في الصور. وهذا ما تبدو عليه في الواقع".

ولم تقدم الشركة معلومات واضحة حول موعد توافر هذا المنتج للعملاء خارج تسلا.

وتجدر الإشارة إلى أن الطلبات المسبقة على "الأسطح الشمسية"، افتتحت في مايو الماضي، ومن المفترض أن تبدأ عمليات التسليم في وقت لاحق من هذا العام.

وأضاف موسك، أن عمليات التركيب ستتضاعف مع الوقت، حيث سيتم تبسيط عملية التثبيت وزيادة الإنتاج.

وتعتمد تسلا على النماذج الأولية للمساعدة في صقل المنتج، حيث تم تركيب الإصدار الأول على منزل إيلون موسك.

ويمكن لأصحاب المنازل الاستفادة من الطاقة الشمسية، المخزنة في الأسطح المبتكرة، التي تتصل مع "جدران الطاقة" وهي عبارة عن بطاريات كبيرة تهدف إلى تخزين ما يكفي من الطاقة.