النجاح - يصادف اليوم الذكرى السادسة لوفاة الشاعر الفلسطيني علي الخيلي، الذي تحدث عن عمل الشعر في توثيق انجازات و بطولات و عراقة العديد من الشخصيات الوطنية ، حيث يعتبر من الاشخاص الفاعلين في في الخارج و الداخل في مجال الادب و الثقافة و بجهد شخصي نقل الصورة الفلسطينية الراقية و التراثية في مختلف الدول العربية باصدار العديد المؤلفات في العديد من الدول العربية ،

حيث تم كتابة اول قصيدة له في المرحلة الثانوية  كما تطرق للحديث عن الذكرى السادسة لوفاة الشاعر علي الخليلي رحمه الله

وهو كاتب و شاعر و باحث ،و تحدث عن ايام دراسته في جامعة النجاح حيث كانت اعمالهم توثيق للتراث في تلك الفترة و كانت علاقته في الراحل من خلال محاضرة القاها المرحوم علي الخليلي كانت سببا في عشقه للتراث و الالتزام به في جميع المناسبات و المحافل الدولية .و كان له الدور الاكبر في بناء شخصيته و لغته في جعله شخصية اعلامية و وطنية قوية .