ديما العاصي - النجاح - منور صلاح" أم جمال" السيدة الفلسطينية بامتياز، فهي الأم والزوجة، والأسيرة، والمناضلة هي المعلمة و الممرضة هي رئيسة الجمعية، و سيدة المجتمع.

 ابنة القدس درست في مدرسة راهبات الوردية في شارع يافا ،و انتقلت بعد ال 48 إلى أريحا إضافة إلى دراستها منهاج المعارف على ال JCE الماتريك البريطاني.

 التحقت صلاح  بالبعثة السويسرية كممرضة مساعدة، و علًمت في مدارس الوكالة، و في مخيم عقبة جبر و من ثم فكرت بتأسيس جمعية سيدات أريحا لمساعدة الأهالي و الفتيات في ذلك الوقت، للنهوض من المستوى الثقافي و الاجتماعي لهم.

 بدأت صلاح أعمالها المختلفة من مشغل للملابس إلى التعليم و التثقيف المجتمعي إلى صنع المعلبات، وأيضا محو الأمية كما كانت تتقن اللغة الإنجليزية، والفرنسية حيث كانت تساعد الوفود القادمة لمدينة أريحا للترجمة الفورية.. القصة الكاملة في اللقاء التالي: