النجاح - حذر الدكتور فلاديمير زايتسيف، من أن طنين الأذن أو سماع الشخص ما يقوله بقوة، قد تكون بداية حدوث ورم في الدماغ، مشيرا إلى أنه إذا اختفت هذه الأعراض خلال بضع ثوان فالمسألة طبيعية.

وقال " قد تكون الضوضاء مقدمة لاحتشاء عضلة القلب أو الجلطة الدماغية، أو ارتفاع حاد في مستوى ضغط الدم. ولكنها قد تشير أيضا إلى وجود ورم في الدماغ. لذلك يجب استشارة الطبيب".

ويشير الدكتور، إلى أن الأشخاص الذين يعانون من ضعف جدران الأوعية الدموية والذين يعانون من أمراض عصبية مختلفة هم أكثر عرضة لظهور هذه الحالة عندهم.

وأضاف، كما يمكن أن تظهر هذه المشكلة نتيجة انضغاط الجزء العنقي من العمود الفقري، أو انسداد تجويف الأنبوب السمعي، ويمكن أن نسمع حديثنا بقوة في حال التهاب العصب السمعي أو نتيجة تراكم الشمع في الأذن.