وكالات - النجاح - يعاني كثير من الناس من ارتفاع ضغط الدم مما يجعلهم أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، ولهذا فإن اتباع أسلوب حياة صحي هو الحل الأمثل لمحاربة هذا الارتفاع، والمواظبة على ممارسة الأنشطة الحركية وتقنيات الاسترخاء لمواجهة التوتر النفسي.

وأعلن طبيب القلب الأمريكي جيرالد فليتشر، أن بعض التغيير في نمط الحياة والتخلي عن تناول بعض المواد، يؤدي إلى انخفاض مستوى ضغط الدم، دون الحاجة لتناول الأدوية.

ويشير موقع نمط الحياة الصحية Health، إلى أن الطبيب يشير قبل كل شيء إلى ضرورة زيادة النشاط البدني: المشي أكثر، الجري، السباحة أو ركوب الدراجة الهوائية. ويجب أن تستمر هذه التمارين ما لا يقل عن نصف ساعة في اليوم. ويقول، "الناس الذين يتحركون بصورة منتظمة، يقللون تدريجيا من الأدوية التي يتناولونها لتخفيض مستوى ضغط الدم".

ويؤكد الطبيب، على ضرورة تخفيض كمية الملح والكافيين المستهلكة في اليوم، لأنها يمكن أن تسبب ارتفاعا مفاجئا لمستوى ضغط الدم. لذلك على كل من يعاني من ارتفاع مستوى ضغط الدم، عدم تناول أكثر من فنجاني قهوة في اليوم.

ويضيف، يجب أن يحتوي النظام الغذائي على عنصر البوتاسيوم: تحتوي الموزة الواحدة على حوالي 422 ملليغراما منه، والبطاطا المشوية بقشرتها على 738 ملليغرام، وكوب من عصير البرتقال على  496 ملليغراما، واللبن الزبادي على حوالي 550 ملليغراما.

وينصح الأخصائي، بالامتناع عن تناول المشروبات الكحولية والتدخين وبضرورة التخلص من الوزن الزائد، حيث يخفض التخلص من كيلوغرام واحد، العبء على القلب والأوعية الدموية، وهذا بدوره يؤثر إيجابيا في مستوى ضغط الدم.