النجاح - اكتشف باحثون أميركيون، طريقة مبتكرة لإيقاظ ما يعرف بالخلايا الجذعية النائمة من أجل تحويلها إلى غضروف، وفي حال نجحت هذه التقنية، فإنها ستساعد بشكل كبير على تخفيف آلام المفاصل.

وتمكن خبراء من جامعة ستانفورد، من جعل الغضروف ينمو في جسم فأر التجارب، وهذا الأمر يشكل بشرى لمن يعانون آلام المفاصل، لأن هذا النجاح قد يسجل أيضا وسط البشر.

وهذه الخلايا الأولية التي يمكن تحويلها إلى غضروف جديد، توجد في حالة سكون أو نوم، عند نهاية العظام، بحسب الدراسة المنشورة في مجلة "نيتشر ميدسين".

وأوضح الباحثون أن كل ما يلزمُ في هذه العملية هو إيقاظ الخلايا الجذعية الساكنة، ثم القيام بتحفيزها حتى تنمو وتصبح غضروفا مفيدا.

 ويقول العلماء إن الخطوة الموالية هي جعل الغضروف ينمو في حيوانات أكبر مثل الكلاب والخنازير، وسط آمال بأن تتيح هذه التقنية تخفيف الآلام الشديدة لمن يعانون اضطرابات المفاصل.

ووصف الباحث في جامعة كولومبيا في نيويورك، جيرارد كارسينتلي، هذه التجربة بالتقدم الطبي الكبير في طب المفاصل.