النجاح - في دراسة أجرتها جمعية السكر الأمريكية لقياس مدى تأثير الصيام لفترة زمنية طويلة -تساوي تقريبًا عدد ساعات الصيام في رمضان- على مرضى الكوليسترول كانت النتائج مذهلة وإيجابية.

 فقد قلت معدلات الكوليسترول الضار عند الحالات التي أُجريت عليها الدراسة بنحو 12% خلال 6 أسابيع من الصيام المتوازن، بالإضافة إلى تأثيرات إيجابية أخرى، مثل ضبط معدل السكر في الدم والتخلص من الوزن الزائد، إذًا الصيام مفيد جدًّا لمرضى الكوليسترول.

نصائح لمرضى الكوليسترول في رمضان

نقدم لكم مجموعة من النصائح الغذائية التي يمكنك الاعتماد عليها في رمضان، إن كنتِ أو أحد أفراد أسرتك مرضى بالكوليسترول:

الإفطار على حبات من التمر مع شرب كوب من الماء الفاتر.

الحد من تناول الملح والسكر بكثافة، ويمكن استبدال الحلويات بالفواكه الطازجة، مثل البطيخ.

الحفاظ على الجسم في حالة رطوبة طوال ساعات الإفطار، ليستطيع مواصلة الصيام بصحة جيدة عن طريق تناول 2-3 لترات من الماء.

ممارسة الرياضة الخفيفة في رمضان، مثل المشي لمدة نصف ساعة يوميًّا قبل الإفطار، أو بعد تناول وجبة الإفطار بساعتين.

الامتناع تمامًا عن تناول المقليات والدهون الصناعية، مثل السمن والزيت وغيرها، واستبدالها بالدهون الصحية، مثل زيت الزيتون والمكسرات.

تقسيم الوجبات إلى عدد كبير في الفترة الزمنية بين المغرب والفجر، وعدم الوصول لحد الشبع في وجبة واحدة.

تناول منتجات الحبوب الكاملة، بدلًا من الدقيق الأبيض والمكرونة البيضاء. المواظبة على تناول حصة كافية من البروتين الخالي من الدهون المشبعة، التي توجد بكثرة في أجزاء محددة من اللحم البقري والحليب الكامل الدسم وغيرهما.

تناول الأطعمة المحتوية على أوميجا 3، مثل الأسماك والمكسرات والأفوكادو وزيت الزيتون.

الابتعاد تمامًا عن تناول اللحوم المصنعة، مثل اللانشون.

التوقف عن التدخين أو التعرض للدخان في الأماكن العامة.