النجاح - يحتفل العالم في العاشر من فبراير في اليوم العالمي للصرع ، الذي تنظمه الرابطة الدولية لمكافحة الصرع بهدف رفع الوعي بداء الصرع وطرق التعامل معه.

وفي هذا السياق قال الدكتور فضل بطران اخصائي جراحة الاعصاب:" ان الصرع يصيب من 1_2% فقط من الناس في مراحل عمرية مختلفة اغلبها في حالة الصغر".

وتابع بطران خلال لقاء عبر اذاعة "صوت النجاح":  الصرع هو اضطراب يصيب الشخص نتيجة لعوامل وراثية او بسبب النشاط الدماغي غير الطبيعي مسببا شحنات وسلوكيات غير طبيعة لدى الشخص وتشجنات ومن الممكن ان يصيب الاطفال والكبار ذكورا واناثا.

اما عن أعراض الاصابة بالصرع فقد أوضح بطران بأن الاعراض تختلف بحسب قوة النوبة ولكن قد تكون متشابهة وابرز هذه الاعراض.

1.تشجنات في اعضاء الجسم

2.اعراض نفسية مثل الخوف

3.ارتجاج للجسم والساقين

4.تحديق العينين

5.فقدان الوعي

واشار بطران الى أنه من الممكن ان يتعرض الشخص الى ارتطام رأسه نتيجة حادث في مرحلة عمرية متوسطة ويصاب في هذا المرض ، وتلعب بعض الأمراض المعدية كالسحايا دورا في الاصابة كذلك بالصرع

وعن العلاج اوضح بطران ان الصرع مثله كأي حالة مرضية أخرى يمكن التعامل معها من خلال الأدوية ومن الممكن ان يتعايش معها المريض سنوات طويلة وطيلة فترة حياته بشرط الالتزام بتعليمات الطبيب وفي حالات نادرة من الممكن ان يصيب الشخص المصاب بالصرع بالموت المفاجئ.