النجاح - أعلنت الطبيبة ماري بول كيني، وهي عالمة فيروسات سابقة في منظمة الصحة العالمية، إن علماء صينيين يختبرون عقارين مضادين للفيروسات على فيروس كورونا، وإن النتائج الأولية للتجارب السريرية ستظهر بعد أسابيع.

وذكرت كيني في مؤتمر صحفي: "الزملاء الصينيون حريصون للغاية على المشاركة في البروتوكولات التي يجري تعريفها كي تجرى جميع التجارب السريرية وفقا للمعايير ذاتها ويتطلعون إلى النتيجة"، مضيفة: "كانوا مهتمين للغاية بالعمل على بروتوكول رئيسي كهذا".

وتابعت قائلة إنه جرى إعطاء عدد من المرضى تركيبة من العقارين ريتونافير ولوبينافير المضادين للفيروسات، لافتة إلى أنه "سيكون ممتازا إذا نجح ذلك، لأن هذا العقار متوافر بالفعل كصيغة شاملة لعلاج الإيدز"، حسب ما نقلت "رويترز".

وأشارت كيني إلى أنه لم يتضح بعد ما إذا كان العلاج سيكون فعالا في مواجهة الفيروس الجديد، ومضت تقول: "لا نعرف النتائج سيتعين علينا الانتظار لأيام قليلة أو لأسابيع قليلة لتكون لدينا نتيجة".