وكالات - النجاح - أظهر بحث جديد خطورة النوم في ساعة متأخرة من الليل على عملية المحافظة على وزن صحي حيث أثبت أنه يزيد من الوزن في منطقة الخصر خاصة لدى الفتيات في سن المراهقة.

وأشار الباحثون أن هذه العادة قد تزيد أيضا من خطر الاصابة بأمراض القلب و الاوعية الدموية مثل مرض القلب و السكري لدى الفتيات  في حين لم يظهر الخطر نفسه لدى الأولاد.

أوضحت إلسي تافيراس , دكتورة في مستشفى ماساتشوستس العام للأطفال في بوسطن, أن معظم الفتيات يفضلن النوم في ساعة متأخرة من الليل بالرغم من استيقاظهم في ساعات مبكرة للذهاب للمدرسة مما يجعلهم عرضة لخطر زيادة الوزن في منطقة الخصر و تكتل الدهون في منطقة البطن.

تضمن البحث بيانات لأكثر من 800 طفل أعمارهم بين 12 و 17 تتنوع ساعات نومهم  بين المبكرة و المتأخرة.

أشارت النتائج , التي نشرت في مجلة JAMA , أن الفتيات اللواتي تعودن على تأجيل وقت النوم الى ساعة متأخرة زادت لديهن مقاييس الخصر بمقدار ربع انش مقارنة مع الفتيات اللواتي يذهبن للنوم في وقت مبكر. 

لذا, أكد الباحثون على ضرورة المحافظة على ساعات نوم كافية و ضرورة الذهاب للنوم في ساعة مبكرة  لتفادى الاثار السلبية المترتبة على هذه العادة السيئة.