نابلس - النجاح - لبن الزبادي هو سائل أبيض سميك يعتبر من أكثر منتجات الحليب المخمَّرة شعبية حول العالم؛ حيث إنَّه يستخدم كوجبة خفيفة، أو كمكوّن رئيس في تحضير الوجبات، والصلصات، والحلويات، ويبدأ إنتاج الزبادي كحليب طازج أو كريمة، حيث يخضع لعملية البسترة، ثم يتم تخميره بمستنبتات بكتيرية حية وذلك عن طريق وضعه على درجة حرارة محددة لتشجيع نمو البكتيريا التي تسبب تخمّر اللاكتوز، وهو السكر الطبيعي الموجود في الحليب، وإنتاج حمض اللاكتيك الذي يعطي لبن الزبادي نكهته المميزة، ويعتبر الزبادي مصدراً غنيّاً بالبروتين عالي الجودة، أمَّا محتواه من الدهون فيختلف اعتماداً على نوع الحليب المصنوع منه، وفي هذا المقال سنبيّن فوائد لبن الزبادي، والقيمة الغذائية له، وبعض التحذيرات حول استخدامه.

الزبادي أو اللبن هو من المكوّنات الغذائية المعتمدة بكثرة في العالم العربي، وهي نوع من الأطعمة الأساسية في الغذاء اليومي،تحوّل الزبادي اليوم إلى مكوّن رئيسي في الريجيم والأنظمة الغذائية المساعدة على خسارة الوزن بشكل ملحوظ ووقت قصير.

الفطور:
- كوب شاي أو قهوة بحليب خالي الدسم
- علبة زبادي مع ملعقة عسل

الغذاء:
- وجبة من البروتينات (لحوم، أسماك، دجاج)
- كوب من الزبادي
- صحن من السلطة

العشاء:
- كوب زبادي 
-3 قطع من الفاكهة

هذا الريجيم يشعر الشخص بالشبع طوال النهار ويساعد على حرق الدهون والسعرات الحرارية، ويمكن ملاحظة الفرق بعد أسبوعين فقط.