ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - حتى عندما تكون نائماً عملك هو في وضعية التشغيل ويتواصل مع كل جزء من أجزاء جسمك حيث ترسل نبضات كهربائية ومواد كيميائية محددة عبر عضلاتك وأعضائك للحفاظ على سير الأمور بسلاسة نحن نعرف بعض أساسيات كيفية عمل هذا ولكن لنكون صادقين فإن معظمه لا يزال غامضا إلى حد ما.

وقد قام الباحثون الآن بخطوة كبيرة نحو فهم "لغة" الدماغ  فقد حددوا كيف يتفاعل نوعان من المركبات تسمى السيتوكينات مع الجهاز العصبي وتعتبر السيتوكينات ذات أهمية حاسمة لأنظمتنا المناعية فهي إشارات للجسم عند مهاجمة تهديد محتمل ومتى يجب التراجع حيث تخبر الدماغ على وجه التحديد لتحفيز الالتهاب.
و قام الباحثون بتجربة أعصاب الفئران المبهمة التي تربط أدمغتهم بالعديد من أعضاء الجسم الحيوية بما في ذلك القلب والرئتين والمسالك الهضمية ويأملون أن يساهم اكتشاف مثل هذه النتائج في فهم أدوات الدماغ الطبيعية لعلاج الأمراض المزمنة.

وبذلك ساهم الباحثون بشكل كبير في مجال الطب البيوكيولوجي الناشئ الذي يسعى إلى علاج المرض عن طريق تعديل الإشارات المرسلة للأمام والخلف بين الأعصاب.

وفي الماضي حاول الطب البيوكيميائي لعلاج أمراض مثل التهاب المفاصل أو الربو  ولكن تم منعه من قبل الأسئلة الأساسية لعلم الأعصاب بالإضافة إلى قيود الهندسة الطبية الحيوية.

في حين أن الأبحاث الحالية لا تزال بعيدة عن تغيير طريقة تعاملنا مع المرض عند البشر تظهر النتائج الجديدة أنه يمكننا إحراز تقدم نحو معرفة كيفية عمل الجهاز العصبي الذي يتواصل مع بقية الجسم وسوف يستغرق ذلك  الكثير من العمل.