النجاح - هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، مساكن أهالي قرية العراقيب مسلوبة الاعتراف في منطقة النقب، للمرة الـ192 على التوالي منذ العام 2000، صباح اليوم الخميس.

وأكد الناشط عزيز صياح الطوري من قرية العراقيب، لـ"عرب 48" أن "جرائم هدم مساكن أهل العراقيب مستمرة واستفزازات السلطات متواصلة، ولا تتوقف عند حد، إذ أنها تقتحم القرية وتستفز الأهل بشكل متواصل".

ودعا الطوري كافة الغيورين من أبناء المجتمع العربي إلى التحرك لإسناد العراقيب والوقوف إلى جانب أهلها أمام مخططات الاقتلاع والتهجير.

وجاء هدم خيام العراقيب، اليوم، بعدما هُدمت في المرة الماضية يوم 5 آب/ أغسطس الماضي.

وهذه هي المرة العاشرة التي تهدم السلطات الإسرائيلية خيام أهالي العراقيب منذ مطلع العام الجاري 2021 ولغاية اليوم، فيما يعيد الأهالي نصبها من جديد كل مرة من أخشاب وغطاء من النايلون لحمايتهم من الحر الشديد في الصيف والبرد القارس في الشتاء، وتصديا لمخططات اقتلاعهم وتهجير من أرضهم.

وواصلت سلطات الاحتلال، في الآونة الأخيرة، التضييق على المواطنين العرب في النقب، وذلك من خلال حملات مداهمة بشكل شبه يومي تستهدف مصادرة الأراضي وتجريف المحاصيل الزراعية وهدم المنازل.