نابلس - النجاح - قال رئيس الهيئة الشعبية العالمية لعدالة وسلام القدس الأب مانويل مسلم، :"أن التطبيع يتلاعب بالهوية الفلسطينية، ويضرب7 ملايين فلسطيني في الخارج، فالمطبعيين يكسروا البعد القومي للفلسطينيين أرضا، وشعبا، ومقدسات.

وأوضح مسلم خلال حديثه لـ "النجاح الإخباري"، أن ما يقوله الحاكم ليس بالضرورة ما يقوله الشعب، نحن كفلسطينيون نرسل إلى الشعوب العربية في البحرين، والامارات أجمل التحيات، وكل المحبة والتقدير لهم، لأنهم رفضوا التطبيع، لافتا إلى أن الحكومات هي شيء عابر، وإرادة الشعب هي إرادة الله، وإرادة الله تقول لا للتطبيع".

وتابع: أنا كمسيحي أرى أن التطبيع هو ضد حياة الإنسان، واحترام أملاكه، وهدوءه، وممارسته لدينه، فما دام التطبيع يضرب الطمأنينة، والهدوء، ويلمس العبادة فهو خطر.

ووجه مسلم رسالة للدعاة المطبعين أن تصدقوا الله يصدقكم، وأن لم تعبدوا، وتتوبوا، وترجعوا إلى شعبكم، لا تستطيعوا ان تتوبوا وترجعوا الى ربكم.