النجاح - تحت رعاية عطوفة وكيل وزارة الثقافة د. عبد الناصر صالح أقام منتدى المنارة للثقافة والإبداع مساء السبت 5/8/2017 "مهرجانه الشعري الثالث" في فندق خان الوكالة بمشاركة نخبة من الشاعرات والشعراء الصاعدين إلى جانب ضيف المهرجان القادم من الجليل المحتل الشاعر سليمان دغش، وحضره جمع غفير من الشعراء والأدباء والمثقفين. 
استهلت د. لينا شخشير رئيس المنتدى المهرجان بكلمة ترحيبية بينت فيها استراتيجية المهرجان التي استهدفت فئة الشعراء الشباب الذين تميزوا بقصائدهم تشجيعا لهم وأملا في لفت نظر وزارة الثقافة إلى إبداعهم الأدبي لعلها تتعهده بالطباعة والنشر، واحتفاء بالشعر والشعراء الفلسطينيين المبدعين  استضاف المهرجان الشاعر دغش الذي منحه اتحاد الكتاب العرب "جائزة القدس" لهذا العام . وأشاد وكيل الوزارة د. عبد الناصر بمدينة نابلس التي أنجبت المثقفين والمفكرين أمثال عادل زعيتر وعلي الخليلي وفدوى طوقان وغيرهم ، وهاهي اليوم تحتضن الجيل الشاب من الشعراء والشاعرات، وتحتفي بالشاعر المقاوم دغش الذي عرف بمواقفه النضالية وحرصه على وحدة الشعب الفلسطيني إلى جانب دوره الكبيرعلى الساحة الثقافية. أما ضيف المهرجان دغش فقد أشار إلى أهمية دور المثقفين في توجيه البوصلة نحو قضية فلسطين والدفاع عن مقدساتها في ظل الانتهاكات المستمرة التي يقوم بها الاحتلال الإسرائيلي تجاه القدس والمسجد الأقصى، ويرى أنه لا مانع من التلاقح الثقافي مع الغرب شرط الحفاظ على انتمائنا وثقافتنا العربية، ودعا في ختام كلمته الجيل الشاب من الشعراء إلى المقاومة عبر الإبداع الشعري. ثم ألقى من وحي كلمته قصيدة (على بعد إصبعتين من القدس)  
بعد ذلك ألقى الشعراء زيد تفاحه وحسام سفاريني وكامل ياسين وعبيدة الطردي والشاعرتان ليان كايد وتسنيم عبد القادر أروع ما نظموا من قصائد ، فاستحوذوا على إعجاب الجمهور بطريقة إلقائهم ومعانيهم التي حملت هم القضية. وقد تخلل المهرجان فقرة عزف على العود قدّمتها الشابة الموهوبة رانية خليلي. وفي ختام المهرجان، الذي قامت الأديبة إسراء كلش بعرافته، قام أعضاء المنتدى بتكريم الشاعر سليمان دغش والشعراء الآخرين وتقديم الدروع إليهم.