النجاح - قالت مجموعة ميرلن إنترتينمنتس، التي تدير معالم سياحية من بينها متحف مدام توسو للشمع في لندن  إن الهجمات التي وقعت الشهر الماضي في مانشستر ولندن أدت لتراجع إقبال المقيمين في الداخل على المتحف.

وأضافت المجموعة أنها تتوقع تراجع أعداد الزائرين الأجانب في الشهور المقبلة.

وذكرت الشركة، التي تدير أيضا ملاهي ليغو لاند أن أنشطتها حتى الآن لا تزال تتماشى مع التوقعات، مشيرة إلى أن 70 في المئة من أرباح 2016 جاءت من خارج بريطانيا.

وأسفر انفجار إرهابي خلال حفل غنائي في مانشستر عن مقتل 23 وإصابة أكثر من مائة، بينما أدى هجوم على جسر لندن بعده بأيام إلى مقتل 8 أشخاص وإصابة نحو 50 آخرين.