النجاح - توفي الكاتب الأردني خليل قنديل الذي يعد من رواد القصة في البلاد، وكان له حضور متميز في المشهد الثقافي من خلال عمله في الصحافة الثقافية بعدة منابر إعلامية ومؤسسات ثقافية.

ونعى وزير الثقافة الأردني نبيه شقم الأديب الراحل، وعبّر عن خسارة الوسط الثقافي لقنديل، الذي كان من أوائل الفائزين بمشروع التفرغ الإبداعي (أحد المشاريع المهمة في وزارة الثقافة الأردنية) من خلال مجموعته القصصية "سيدة الأعشاب".

وقال شقم في بيان صحفي إن الوزارة تقدر عالياً أن الراحل هو من جيل أخلص لفن القصة، وعالج كثيراً من القضايا والهموم الميثولوجية الشعبية في بلاد الشام وعموم المنطقة العربية، فضلاً عن كونه أحد الأقلام الإعلامية المهمة في صحيفة "الدستور" من خلال مقالته الأسبوعية التي ظلت تحمل صفاته الأدبية والقصصية.

 

كما نعى عدد من الكتاب الأردنيين الراحل خليل قنديل (65 عاما)، وكتب الروائي والناشر إلياس فركوخ في صفحته على موقع فيسبوك "بالأمس كتب خليل قنديل القصة في آخرها، زاهدا صامتا، وإلى رحمة الله اتجه".