النجاح -  تم العثور على لوحة في المغرب تعود إلى جوفاني فرانشسكو باربييري (غرشينو)، أحد أعلام الرسم في القرن السابع عشر، والتي سرقت من إيطاليا في العام 2014، واللوحة بطول مترين و93 سنتيمتراً وعرض متر و84 سنتيمتراً، وقد سرقت في أغسطس/آب من العام 2014 من إحدى كنائس مودينا. وبحسب ما أعلنت النيابة العامة في مودينا في الشمال الإيطالي، أن السلطات المغربية ضبطت لوحة كبيرة مع 3 من مواطنيها مع احتمالية أن تكون مسروقة من إيطاليا وتبين لاحقاً أنهم كانوا يحاولون بيع اللوحة بسعر 940 ألف يورو لثري مغربي في الدار البيضاء، ولما أدرك قيمة اللوحة أبلغ الشرطة فأوقفتهم.

وتبين بعد إخضاع اللوحة لفحص وحدة متخصصة في حماية التراث الثقافي أنها لوحة "العذراء والقديس يوحنا الإنجيلي والقديس غريغوريوس العجائبي"، وقد رسمها غرشينو في العام 1639،ويقدر الخبراء ثمنها بما بين 5 ملايين يورو و6 ملايين .