النجاح - "الإعاقة والفنون.. تحديات ونجاحات" وهو معرض ينظمه الهلال الأحمر الفلسطيني بالتعاون مع المركز الثقافي البريطاني. وهو نتاج ورشات عمل فنية لمئة شخص من ذوي الإعاقة بإشراف الفنانة الإنجليزية ريتشل جادسدن، وهي أيضا من ذوي الإعاقة.

ويقوم عمل هذه الورش على منح فرصة للإبداع ومحاولة لتغيير حيات ذوي الاحتياجات الخاصة عبر إنتاج فنون تعبر عن معاناتهم واحداث تغيير في الخدمات المقدمة لهم وتعزيز فرص اندماجهم في المجتمع.

وتشير معطيات الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني الى أن 113 ألف فرد، مصابون بإعاقة ثلثهم تقريبا من قطاع غزة، و27% من بينهم أطفال. نصف ذوي الإعاقة من الأطفال يواجهون صعوبات في إكمال مسيرتهم التعليمية بسبب عدم مواءمة المواصلات لإعاقتهم، وكذلك عدم ملاءمة المباني المدرسية

تقول مديرة برنامج الفنون بالمجلس الثقافي البريطاني سهى الخفش اللوحات جميعها تعكس مشاكل ذوي الإعاقة وتفرض تعاون المؤسسات لحلها وأضافت  "عملنا على إبراز مواهبهم بالرسم والتعبير عن ذاتهم في لوحات فنية" لذلك فاللوحات جميعها تعكس مشاكل ذوي الإعاقة وتفرض تعاون المؤسسات لحلها وتقديم الدعم المطلوب.

ومن أبرز اللوحات التي عرضت من رسم حسام الخضير من رام الله التي رسمها بفمه "كرسي الحياة " التي تتطاير منها الزهور اشارة الى أن الكرسي المتحرك لا يحد من طموح الشخص