النجاح - كشف رجال مباحث مركز شرطة دار السلام كواليس العثور على جثة شاب مقتولا داخل شقة مهجورة في دار السلام وتوصلوا إلى أن الضحية يدعى"أحمد" من محافظة الفيوم وقدم للعمل سائق توك توك في دار السلام وأن القاتل - ويعمل سباكا وعمره 31 سنة - استدرجه إلى شقة مهجورة ملك الغير واغتصبه ثم خنقه.

و أكدت التحريات أن المتهم استقل مع "أحمد " – 17 سنة - التوك توك قيادته في يوم الواقعة وطلب منه توصيله إلى مكان ما وعندما وصل طلب منه الصعود إلى الشقة بحجة مساعدته في حمل أشياء مع وعد بمضاعفة أجرته.

وصعد سائق التوك توك مع المتهم إلى الشقة وهناك سيطر عليه المتهم واغتصبه ثم خنقه حتى فارق الحياة واستولى على هاتفه المحمول وحافظة نقوده واستقل التوك توك من أسفل العقار وفر به هاربا.

مالك الشقة توجه إليها وشاهد الجثة فأبلغ رجال المباحث الذين عثروا على الجثة مقيدة القديمين وحول رقبته حبلا.

وبإخطار النيابة عاينت مسرح الجريمة وأمرت بنقل الجثة إلى المشرحة وتشريحها ثم دفنها وأكد تقرير الصفة التشريحية تعرض الضحية للاغتصاب قبل موته وبتفريغ محتوى الكاميرات توصل رجال المباحث الى هوية المتهم وتبين أنه يدعى "محمد" ويعمل سباكا ويبلغ من العمر 31 سنة ومقيم في منطقة شبرا الخيمة بالقليوبية أيضا .

وألقي القبض عليه واعترف بما توصلت إليه التحريات وقال إنه جاء من شبرا الخيمة إلى دار السلام في يوم الواقعة وظل يبحث عن شاب صغير يقود توك توك وعندما وجد الضحية استدرجه إلى شقة مهجورة يعلم إنها تحت التشطيب حيث كان بالعمل فيها ضربه على راسه وشل حركته واغتصبه وسرقه.

وحرر رجال المباحث ملحقا للمحضر الأصلى وأحالوا المتهم إلى النيابة العامة التي باشرت التحقيق وقررت حبسه احتياطيا على ذمته وطلبت التحريات التكميلية عن الحادث وملابساته.