نابلس - النجاح - نشر حساب "المجلس" الكويتي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، صورا ذكر أنها للمتهمين الأربعة بقتل مواطن كويتي، عثر عليه، مشنوقا داخل شقة في مدينة طنطا بالقاهرة.

وذكر الحساب، أن دافع الجريمة، كان بهدف السرقة، موضحا أن "القتلة شنقوا المواطن الكويتي، من أجل سرقة ما يقارب ألف دينار كويتي فقط".

وعثر على جثة رجل كويتي (54 عاما)، داخل شقته في قرية الجعفرية، وعليها آثار شنق وطعنات.

وألقت قوات الأمن المصرية القبض على المتهمين الأربعة، الذين اعترفوا بارتكاب الواقعة بغرض السرقة، وجرى التعرف عليهم من خلال مراجعة كاميرات المراقبة التابعة للمحال التجارية المحيطة بالعمارة التي يسكنها الضحية.

وأثارت الحادثة جدلا واسعا خلال الساعات الماضية، بعدما ذكرت تقارير صحافية، أن بعض الأهالي في القرية، التي وصلها الكويتي منذ يومين لزيارة أهل والدته المصرية المتوفاة، لاحظوا أن باب شقة المجني عليه مفتوحا، ما أثار فضولهم، فدخلوا ووجدوه جثة هامدة وعلى رقبته آثار شنق.