نابلس - النجاح - لأول مرة، استجاب ترامب للضغوط كي يكون مثالا في مجال الصحة العامة، مع اشتداد وتيرة الإصابات بفيروس كورونا في أنحاء الولايات المتحدة.
 وبعد نحو 4 شهور من تفشي فيروس كورونا في الولايات المتحدة، ظهر الرئيس دونالد ترامب مرتديا قناع طبي خلال تواجده في مكان عام.

ووضع ترامب قناعا طبيا خلال زيارته مركزا طبيا في العاصمة الأميركية، وذلك بعدما أثار طوال أسابيع جدلا بسبب عدم استخدامه للأقنعة الطبية (الكمامات).

وسار ترامب داخل أروقة مستشفى "والتر ريد" العسكري خارج واشنطن وعلى وجهه قناع أسود اللون قبل لقائه جنوداً قدامى مصابين، وفق ما نقلت "فرانس برس" عن لقطات تلفزيونية.
وقبل أيام، اعتبر وزير الصحة والخدمات الإنسانية الأميركي، أليكس عازار، أن الظروف "الفريدة" للرئيس دونالد ترامب هي سبب عدم وضعه كمامة، رغم حث حكومته المواطنين على القيام بذلك.