نابلس - النجاح -  أكدت وزيرة الصحة مي الكيلة، اليوم الأربعاء، أن هناك انخفاضا طفيفا طرأ في أعداد الوفيات بفيروس كورونا، ولكن المنحنى الوبائي لم يتسطح بعد.

وأضافت الوزيرة الكيلة في حديث لإذاعة صوت فلسطين، أن نسبة إشغال الأسرة في المستشفيات تراجعت مقارنة بالفترة الماضية، الأمر الذي يعتبر مؤشراً جيداً في الحالة الوبائية، رغم أن المنحنى الوبائي لم بتسطح ولكنه آخذ بالنزول، مشددة على ضرورة استمرار الالتزام بالإجراءات الصحية والوقائية.

وأوحت الكيلة أن هناك انخفاضا في أخذ العينات، بسبب إضراب نقابتي التمريض والأطباء، وهذا ما أدى إلى الحيلولة دون أخذ العدد الكافي من الفحوصات، وقالت إن 100 جرعة من اللقاح بتبرع من الصين وصلت إلى فلسطين،  إضافة إلى  25 ألف جرعة جديدة من لقاح استرازينيكا، وهي الدفعة الأولى التي تصل من أصل 2 مليون جرعة اشترتها الحكومة الفلسطينية.

 وأكدت أن هناك تشديدا على أن تكون عملية التطعيم ضمن الشرائح التي أقرتها وزارة الصحة، لافتة إلى أن هناك اقبالا جيدا من قبل كبار السن ومرضى السرطان، فيما ستصل دفعات جديدة من اللقاحات قريبا.