نابلس - النجاح - أكد الناطق باسم وزارة الداخلية، غسان نمر، اليوم الأحد، أن المحافظات الفلسطينية أمام اجراءات شديدة للالتزام باجراءات الوقاية والسلامة، لمنع تفشي وباء "كورونا".

وقال نمر في تصريحٍ خاص لـ"النجاح": نحن امام اجراءات جديدة تنص على التشديد في اجراءات التزام الوقاية والسلامة، وتشمل منع التنقل بين المحافظات كفة".

وأضاف ان"الاجراءات تمثلت في اغلاق أربع محافظات فلسطينية، وهي  بيت لحم والقدس وضواحيها ورام الله والبيرة ونابلس"، مشيراً إلى أن هذه المحافظات سيتم فيها تغليظ العقوبات لكل مخالف.

وتابع أنه تم "منع التنقل داخل وخارج المحافظة وتحديد مساحة الحركة داخل كل محافظة"، لافتاً إلى أن الحركة ترتبط باقتناء احتياجاتهم.

وشدد نمر على أن الحكومة والمحافظين مجبرون على اتخاذ اجراءات التشديد، بسبب ارتفاع أعداد الاصابات بفيروس كورونا الفترة الأخيرة.

وأشار إلى أن الأمن يتعامل اليوم بمرونة خاصة في محافظة رام الله والبيرة "لانها مركز المؤسسات الفلسطينية وبالتالي كل مؤسسة لديها لجنة طوارئ وقيادة الاجهزة الامنية موجودين في المحافظة"، مستدركاً " لكن سيتم التشديد خلال الايام القليلة القادمة".

وبخصوص المناطق التابعة لسيطرة الاحتلال الإسرئيلي، أوضح الناطق باسم الداخلية أن الاجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية تقوم بالتنسيق في هذه البلدات والتنظيم حتى تستطيع فرض السيطرة في الاماكن في تلك البلدات.

وأكد أن الاحتلال يضع العديد من العوائق أمامنا في السيطرة على هذه البلدات، مطالباً المواطن في هذه البلدات بتحمل مسؤولياته في هذه البلدات لعدم قدرة السلطة من السيطرة عليها.