نابلس - النجاح - حذرت وزارة الداخلية الفلسطينية، صباح اليوم الأحد، من العودة لسيناريو الإغلاق الشامل في الضفة الغربية بأية لحظة، في حال لم يلتزم المواطن الفلسطيني بإجراءات الوقاية العامة.

وقال الناطق باسم الوزارة غسان نمر في حديث لإذاعة صوت فلسطين:

 "الان لا يوجد سيناريو جديد، إنما هو ذاته مع تشديد الرقابة والمخالفات، ولكن الملاحظ لا يوجد أي نسبة من التزام المواطنين بالإجراءات الوقائية".

وأضاف: "هذا يشير الى انعكسات اقتصادية ونفسية سلبية على المواطنين، وهذه الإجراءات ستكون من لجنة الطوارئ".

وتابع: "المحلات والمنشآت والأسواق في إشكالية في الالتزام واللجان التي تتابع تؤكد أنه لا يوجد التزام بنسبة 40% وهذه إشكالية عند البقية".

ولفت إلى أن الامن الفلسطيني يقوم بواجباته لكن الاعراس المستمرة والتجمهرات والتجمعات  قد يعيدنا لمربع الاغلاق الشامل في أي لحظة".