نابلس - النجاح - قالت وزيرة الصحة مي الكيلة أن نسبة الاصابات  ما بين كبار السن خلال الموجة الثانية من جائحة كورونا، (20-30%) فوق الستين عاماً، وهي اكثر الفئات المعرضة للموت بسبب كورونا.

وتابعت الكيلة في مؤتمر صحفي، خلال زيارتها لمحافظة الخليل صباح اليوم الجمعة:" عدد الاصابات بالخليل بلغ 4155 ، تشمل المحافظة والقرى والمخيمات، وانتشار الوباء اصبح مجتمعياً وليس بالخليل فقط،  وانما  في كل المحافظات، ونحن نعالج الازمة، بالشراكة  مع القطاع الخاص وسيتم استقبال حالات الكورونا من كل المستشفيات".

وأضافت:" بالنسبة للاحتياجات اللازمة للقطاع الصحي بالخليل،  تم توفير العديد من المعدات والاجهزة  الهامة، منها اجهزة التنفس واسرة الانعاش وعربات انعاش واجهزة علامات حيوية ،  واجهزة (الترا ساوند) لقسم النسائية للمصابات بكورونا، واجهزة تخطيط قلب وأجهزة تكميلة للعناية المكثفة واجهزة مساعدة، وسيتم ارسالها لمستشفى عالية الحكومي ومستشفى المحتسب ومستشفى يطا ومستشفى دورا، ولدينا 10 اجهزة تنفس اصطناعي 4 منها سيتم تزويدها لمستشفى عالية بقسم علاج مرضى كورونا و6 اجهزة لمستشفى دورا".

واشارت الكيلة الى انه تم احضار مجموعة من الاطباء والممرضين من الشمال لمستشفى دورا، مضيفةً:" نحن الان سنعمل على توظيف لمجموعة من الاطباء والممرضين.