نابلس - النجاح - اكدت وزيرة الصحة مي الكيلة، ان فيروس كورونا انتشر بالخليل اكثر من غيرها من المحافظات.

وتابعت خلال مؤتمر صحفي في محافظة الخليل للوقوف على اخر مستجدات الوضع الوبائي في المحافظة:" تركيزنا في الوقت الحالي على محافظة الخليل ويوجد 1074 اصابة بكورونا حتى الان،  وقد يكون هناك المئات من الاصابات التي لا نعرفها.

وأضافت الكيلة:" سرعة الانتشار للفيروس في الخليل، و حسب المؤشرات الوبائية تتضاعف كل اربعة ايام، وهذا مؤشر خطير جداً،  وكل المؤشرات تدل على ان الحالة الوبائية في الخليل خطيرة.

وتابعت:"  ربما سنحتاج لكوادر طبية إضافية من المحافظات الأخرى لدعم كوادرنا في محافظة الخليل، كما وسيتم اعتماد مركز كوفيد ١٩ في حلحول لفرز المصابين بفيروس كورونا، كما وسيتم علاج مرضى كورونا للحالات الصعبة والمتوسطة في مستشفى دورا الحكومي".

واضافت:" قررنا بعد الاجتماع مع مدراء الكوادر الطبية بالخليل، ان يكون هناك سلسلة من الاجراءات، وهي تعليق العيادات الخارجية بالمسشتفيات، والرعاية الصحية الاولية، وكذلك ستعلق كافة الجراحات المبرمجة، ويعتمد الأمر على حالة المريض وتقييم الطبيب المختص لها، اما بخصوص تطعيمات الاطفال فستبقى مستمرة الى اشعار اخر".

من جهته اكد محافظ الخليل جبرين البكري، ان الهدف من الاجراءات حماية شعبنا من تفاقم الفيروس والامر يحتاج لتظافر جهود الجميع، والالتزام باجراءات السلامة العامة.