نابلس - النجاح - أوضح الناطق باسم وزارة العمل، رامي المهداوي، أن الوزارة تقوم  بعدة متابعات واجراءات للتعامل مع رواتب الموظفين والاجازات في ظل حالة الطوارئ.

وقال مهداوي لـ"النجاح": انه "تم توقيع اتفاقية بتاريخ 16/3 في وزارة العمل، بحضور كافة الاطراف المختلفة من نقابات عمالية والقطاع الخاص بشتى مكوناته، وكان مجمل الاتفاق حول وجوب دفع  ما لا يقل عن نصف الراتب الأساسي للعمال في القطاع الخاص، بالإضافة إلى قضايا أخرى تخص الأمهات العاملات وتشكيل لجنة ثلاثية لمتابعة الشكاوي والاستفسارات الموجهة لوزارة العمل ".

وأضاف أنه "تم دراسة موضوع العمال الفلسطينيين داخل الأراضي المحتلة والتعاطي معه من قبل الوزارة خصوصا في ظل الأوضاع الراهنة وما يتم من عمليات متابعة وارشادات وزيارات ميدانية للمعابر".

بخصوص صرف الرواتب للعمال والموظفين في ظل الأزمة وموضوع الإجازات، أوضح مهداوي أنه "ككل أزمة يتم فيها صرف نصف الراتب ويستكمل النصف الآخر بعد اجتياز الأزمة ويتم جدولتها ويستكمل الصرف حسب الجدولة".

وتابع: "أما بالنسبة لقضية الإجازات وضمن القانون لا تعتبر هذه العطلة في الدوام إجازات وليست على حساب الموظفين ولا العمال، لأننا في حالة طوارئ، ونتمنى على القطاع الخاص خصوصا من الذهاب بالإتجاه العكسي في التعامل مع العمال، ولا بد من التعاضد بين كل القطاعات وان نكون يدا بيد حتى مرور هذه الأزمة".