النجاح - شرعت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، بتجريف أراض تعود لمواطنين من قرية ارطاس جنوب بيت لحم، لصالح بناء وحدات استيطانية جديدة.

وقالت مصادر محلية إن أعمال التسوية بدأت في الأراضي الواقعة بين مستوطنتي عصيون وألون شفوت، تمهيدا لبناء مئات الوحدات الاستيطانية في المكان.

وأكدت الحكومة الإسرائيلية قد صادقت على إقامة 1700 وحدة استيطانية على مدار خمس سنوات قادمة، في المنطقة المذكورة والتي تضم أراض لأهالي قرية ارطاس جنوب بيت لحم.