غزة - عبد الله عبيد - النجاح - أكد عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية، جميل مزهر، ان وقف اطلاق النار سيدخل حيز التنفيذ الساعة الثانية فجراً.

وقال مزهر في تصريحٍ خاص لـ"النجاح الاخباري": إن "جهود الجانب المصري تكللت بالنجاح باتجاه وقف ولجم هذا العدوان الهمجي على شعبنا الفلسطيني وأبلغت الجبهة الشعبية من قبل  الاشقاء المصريين بان هذا العدوان سيتوقف عن شعبنا في غزة الساعة الثانية فجرا".

وأضاف أن "المقاومة في قطاع غزة التي استطاعت أن توجه الضربات للاحتلال الاسرائيلي، وتدافع عن أهلنا في حي الشيخ جراح وعن ساحات المسجد الأقصى، استطاعت بقوة النيران وبكل ما قدمه الشعب الفلسطيني في غزة والقدس والضفة وأراضي الداخل المحتل أن تُملي شروطها بوقف كل أشكال الظلم الذي يتعرض له شعبنا الفلسطيني في حي الشيخ جراح أو اعتداءات قطعان المستوطنين على ساحات المسجد الاقصى المبارك".

وشدد مزهر على أن "الاحتلال مرغما بقبول شروط المقاومة التي استطاعت أن توجه له الضربات وتحد من قدراته، وتؤكد أنه فشل أننا امام جيش مهزوم وان هذا العدو أوهن من بيت العنكبوت استطاعت أن تفرض شروطها وهذا ما سنراه خلال الفترة القادمة"، حسب قوله.

وكان القيادي في حركة "حماس" أسامة حمدان، قال لقناة "الميادين"، حصلنا على ضمانات من الوسطاء بأن العدوان على غزة سيتوقف، مشدداً على أن المقاومة تثبت انتصاراً جديداً ومعادلة جديدة.

وأعلنت وسائل إعلام إسرائيلية، مساء اليوم الخميس، أن المجلس الوزراي المصغر "كابينت" أنتهى اجتماعه العاجل، حيث وافقة على وقف إطلاق النار مع قطاع غزة.

وأكدت القناة 12 الإسرائيلية، أن وقف إطلاق النار يسري بدءاً من الساعة  الثانية من فجر اليوم الجمعة، وذلك بحسب التفاهمات التي جرت مع المصريين.