نابلس - النجاح - قال مدير دائرة العلوم الطبية الحيوية في جامعة النجاح، د.عبد السلام الخياط إن التجمعات التي حصلت في نابلس تشكل أكبر ضرر في انتشار فايروس كورونا ، ما يضرب بعرض الحائط كافة الإجراءات الاحترازية التي تم اتخاذها لمكافحة فايروس كورونا  سواء من تغزيز سبل الوقاية أو الإغلاقات.

و أوضح في حديث لـ"النجاح"، أنه لا يوجد تنسيقات من قبل جميع الاطراف و الكل يغني على ليلاه فالحكومة تصدر قرارت بالإغلاق و المؤسسات تنظم تجمعات و فعاليات و اللوم  في هذه الحالات يقع على المؤسسات و ليس على المواطن ، وما حصل يهدم كافة الجهود التي بذلت و تبذل من قبل الحكومة و القطاع الصحي لمحاربة انتشار فايروس كورونا .