نابلس - النجاح - قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر،  ان هيئة شؤون الاسرى ومحامي الهئية،  قدموا طلبا بضرورة تسليم جثمان  الاسير الشهيد كمال أبو وعر إلى المحكمة.

وأوضح أبو بكر خلال حديثه لـ"النجاح الإخباري": الكثير من الشهداء الأسرى ارتقوا داخل السجون ، وما زالت جثامينهم في ثلاجات الاحتلال، وارسلنا العديد من الرسائل إلى منظمة الصحة العالمية، وحقوق الإنسان، ولا نزال نتابع مع الجهات الدولية والحقوقية.

وتابع:" حملنا كامل المسؤولية للاحتلال بسبب عدم تشخيص مرض الشهيد ابو وعر، الذي ارتقى متأثراً باصابته بفيروس كورونا، ونتيجة الاهمال الطبي المتعمد من قبل ادارة سجون الاحتلال".

وأكد أبو بكر ان عدد الأسرى المصابين بفيروس كورونا يقارب الـ 100 ، وتم نقل الإصابات الجديدة إلى سجن ريمون، مشيرا إلى ان السجون ستشهد تصعيدا من قبل الاسرى، ضد ادارة سجون الاحتلال.

يذكر ان  الأسير أبو وعر (46 عاما) استشهد  مساء يوم الثلاثاء الموافق 10-11-2020، حكم عليه بالسجن المؤبد 6 مرات و50 عاما، وفي نهاية العام الماضي 2019 أصيب بسرطان الحنجرة وتفاقم وضعه الصحي خلال الشهور الماضية، وقد أصيب أيضا بفيروس كورونا في تموز الماضي.

يذكر أن هناك 5000 أسير يقبعون في سجون الاحتلال منهم 42 أسيرة و200 طفل واكثر من 700 حالة مرضية وكبار السن، ومنهم من أمضى اكثر من 40 عاما خلف القضبان، و500 معتقل اداري بدون محاكمة.