نابلس - النجاح - أكد مدير الصحة المدرسية في وزارة التربية والتعليم إيهاب شكري أن المدارس بطلابها وطواقمها ومعلميها مستعدون لاستقبال العام الدراسي الجديد ومدربون منذ فترة لهذا اليوم، موضحاً أن آلاف الطلبة توجهوا اليوم لمدارسهم ضمن عودة آمنة فرحين ومندفعين بكل أمل لاستكمال الدراسة وعودة الحياة الطبيعية.

وقال شكري في تصريح خاص لإذاعة "صوت النجاح" أن الوزارة دربت الطواقم الصحية والمعلمين وتواصلت مع الطلبة وأهاليهم عبر الوسائل الممكنة، استعداد لبدء العام الدراسي وضمان الالتزام بشروط السلامة والوقاية من خلال تحقيق التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة، كما سيتم فحص كل طالب ومعلم وزائر يدخل إلى المدرسة حتى لا تشكل المدارس بؤرا لفايروس كورونا.

وأضاف شكري أن الوزارة بالشراكة مع وزارة الصحة وكافة المؤسسات الشريكة والطواقم الصحية ستتابع عن كثب بشكل يومي الإجراءات المتبعة من لحظة خروج الطالب من بيته وحتى دخوله للصف. وسيتم التعامل مع كل حالة مخالطة بأن يتم إغلاق الشعبة لحصر المخالطين وتعقيم المكان. ولن يتم اغلاق المدرسة ككل لضمان سير العملية التعليمية .. وكل ذلك يخضع وفق الشروط والتقييم المستمر.

يشار إلى أن العام الدراسي الجديد بدأ اليوم في مختلف محافظات الضفة الغربية ، وتعذر في قطاع غزة نظراً لتفشي فيروس كورونا، واعلان حالة حظر التجوال في مختلف محافظات القطاع.