نابلس - خاص - النجاح - أكد رئيس نادي الأسير الفلسطيني، قدورة فارس، مساء اليوم السبت، تسجيل 26 اصابة بين صفوف الاسرى في سجن عوفر نتيجة عملية اقتحام واسعة نفذهتها قوات القمع بعد استشهاد الاسير داوود الخطيب.

واوضح خلال لقاء عبر "فضائية النجاح" أن ادارة سجون الاحتلال في العامين الأخيرين لديها غطاء سياسي لأن تعتمد اسلوب الردع، لكن تقديري بأن ما حدث في سجن عوفر استوقف الحركة الاسيرة بأن يكون هناك تقيم شامل لما يحدث فيها من قمع وحشي.

وأشار إلى أن الاصابات ليست خطرة، موضحا أن البعض أصيب من خلال عمليات الضرب التي قامت بها قوات القمع، والبعض الآخر اصيب بحروق طفيفة وسطحية.

ولفت إلى أن سجن عوفر اكتشفت فيه اصابات بفيروس كورونا، ونحن في نادي الاسير متابعين لها، ونسعى لتطويق انتشار الفيروس.

وشدد على أن الفلسطينيين يواجهون احتلال عنصري فاشي ولا يعير انتباها للمناشدات، مشيرا إلى أن اسرائيل تتصرف كدولة فوق القانون.

وبين أن المصابين بفيروس كورونا في سجون الاحتلال من فئة الشباب، وأوضح أنه لم يتم التبليغ من الاسرى عن تدهور على الحالات، موضحا أنهم يقومون حاليا بتهيئة قسم "18" ليكون جاهزا لعزل المصابين بفيروس كورونا.