نابلس - النجاح - أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، د. أحمد مجدلاني، أن  اجتماع للرباعية الدولية سيعقد غدا بطلب أمريكي لترويج الخطة الأمريكية، وليس من أجل عملية احياء السلام.

وأوضح خلال لقاء عبر فضائية "النجاح"، أن قرار عدم استلام أموال المقاصة، هو سياسي بامتياز اتخذته القيادة الفلسطينية في 19 من شهر مايو/أيار الماضي، وأعلن عنه الرئيس محمود عباس بالغاء كافة الاتفاقيات والالتزامات مع الجانبين الاسرائيلي والأميركي.

وبين أن القيادة الفلسطينية تدعو كافة الوسطاء لممارسة الضغط على دولة الاحتلال للدخول في مفاوضات للاتفاق على أسس جديدة، ليس فقط في موضوع المقاصة والاقتصاد، بل في جميع الأمور التي تخص العلاقة مع الاحتلال.

وأشار إلى أن القيادة الفلسطينية ليس بحاجة إلى من يستلم عنها الأموال، عبر قنوات دولية، موضحا أن القيادة رفضت التعامل مع الاحتلال بشكل نهائي حتى يتراجع عن قراراته.

ونبه إلى أن الاحتلال لم يوقف الضم، بل يطبقه تدريجيا، مشيرا إلى أن بناء وحدات ستيطانية جديدة هو ضمن الضم.