نابلس - مرح العبوة - النجاح - اكد المختص بالشان الاسرائيلي حمدلله عفانة أن هناك ضغوطات كبيرة تمارس على حكومة الاحتلال و على وزير الحرب بيني غانتس في دولة الاختلال بشكل خاص ، في ظل الوضع الاقتصادي  السيء في الضفة الغربية منذ بداية العام  وفي ظل جائحة كورونا.

و قال عفانة في حديث لـ"النجاح":  هناك مقال نشر على صحيفة يدعوت احرنوت تعليقا على قرار غانتس و أوضح أن بعض السياسين في حكومة الاحتلال تذمروا و انتقدوا القرار و قالوت:" أن مثل هذا القرار من شأنه تشجيع المخربين و عائلاتهم  باستمرار العمليات الارهابية " على حد وصفهم".

و اشار عفانة الى أن فلسطين مازالت دولة تحت الاحتلال الذي يسيطر على الارض و الماء و الغذاء و النقود ، ولا يمكن لاي بنك فلسطيني أن يزاول عمله اذا قرر الاحتلال تجميد أمواله.