نابلس - النجاح - أشاد عضو المجلس الثوري لحركة فتح والمتحدث باسمها، اياد نصر، بالقدر العالي من وعي الشعب الفلسطيني حول صفقة القرن، ورفضها بكل بنودها جملة وتفصيلاً، معتبراً أن هذه الصفقة ما هي إلا مشاريع شخصية انتخابية لكل من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو.

وشدَد نصر في تصريح له لفضائية "النجاح"، على ضرورة تكاتف الكل الفلسطيني، وأن التصدي لهذه الصفقة سيكون على أكثر من صعيد.

واشار إلى موقف القيادة الفلسطينية والذي أكَد على حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره، وترك كافة الاتفاقيات التي وقعت مع الاسرائليين.
وناشد نصر جميع أحرار العالم، والدول الصديقة لدولة فلسطين للتصدَي لهذه الصفقة والوقوف لجانب الشعب الفلسطيني.