نابلس - خاص - النجاح - #شجرة_في_كل_حفرة اسم أطلقه مجموعة من الشباب الفلسطيني على مبادرتهم الجديدة، للحد من الحفريات على شوارع الضفة الغربية، وهي فكرة جاءت تقليداً لشاب أمريكي قام بتصويره وهو يقوم بزراعة شجرة في كل حفرة.

بهاء صالح، القائم على مبادرة شجرة في كل حفرة، يقول أن الفكرة مستوحاة من شاب أمريكي، لكن تلك الفكرة أعجبته وفوراً بادر من أجل هذه الفكرة.

وأضاف صالح خلال حديثه لـ"النجاح" أن الهدف من هذه المبادرة أن تصبح كل شوارع فلسطين مزينة بالأشجار، لافتاً إلى أنه تم زراعة شجرة في رام الله كدليل على أنه تم البدء بهذه المبادرة.

وأشار إلى أن هناك من قام بدعمهم ببعض الأشجار للمواصلة في هذه المبادرة، موضحاً أن بلدية رام الله استجابت لمبادرتهم وقامت بالتواصل معهم من أجل مبادرتهم، بالإضافة إلى بلدية البيرة.

ودعا الشاب صالح جميع البلديات دعم مبادرة شجرة لكل حفرة، مطالبا في الوقت ذاته جميع الشباب الفلسطيني بالقيام بهذه المبادرة وزراعة الحفرات أشجار لتبقى شوارعنا مزينة وجميلة، بحسب قوله.