نابلس - النجاح - شغف كبر معه منذ الطفولة التي عاشها بين السيارات وقطعها المتراكمة ليغدو صانع سيارات بأبسط التكاليف ..إنه المبدع والصانع رياض العملة من بلدة قبلان جنوب نابلس، عبّر عن حبه لطفليه آدم ونوح وشغفه بالسيارات من خلال قطعتين فنيتين حملتا اسميهما فجذب الأنظار لبلدته 

وقال رياض العملة لمراسل النجاح، : لدي شغف وموهبة في صناعة السيارات الكلاسيكية وقمت باستغلال فترة الحجر الخاصة بفيروس كورونا ووقت الفراغ برسم وتنفيذ الرسومات لصناعة سيارات على الطراز القديم كوني أحبها.

تميّز كان وليد الموهبة لا الدراسة إذ عشق رياض كلَّ غريب وقديم ما مكّنه من صناعة جيب أطلق عليه اسم آدم.
ثم استغل فترة كورونا بابتكار سيارة كلاسيكية يعود تصميمها للثلاثينات باسم نوح، بأدوات وتكاليف بسيطة إلا أن قيمتها بعد الإنجاز لا تقدر بثمن

وأضاف العملة،حلمي هو صناعة كوخ لي ولعائلتي يكون يمثابة عزبة لتغيير الجو فيها.

صناعة السيارات .. حلمٌ في إنتظار من يتبناه ويرسي قواعده في فلسطين