النجاح - بعد انقطاع استمر لأشهر بسبب جائحة كورونا، انطلق العام الدراسي الجديد في مدارس الضفة الغربية بظروف استثنائية واجراءات احترازية، وضمن المسؤولية المجتمعية أطلقت جامعة النجاح ومركز الاعلام حملة توعية بعنوان "عودة آمنة للمدارس"، والتي تهدف لضمان استمرار العام الدراسي دون اي معيقات، رافقها تغطية إعلامية بالتزامن مع توجه الطلبة لمدارسهم

قالت نورهان المصري- مدير العلاقات العامة في مركز إعلام النجاح:أنه مع انطلاق العام الدراسي الجديد أطلقنا في جامعة النجاح ومركز الإعلام حملة توعوية لطلاب المدارس للالتزام باجراءات السلامة المتعلقة بفيروس كورونا.

وأضافت المصري،أن العام الدراسي الجديد لن يكون سهلا على الطلاب ولكن دورنا في مركز الإعلام هو الوقوف بجانبهم ودعمهم وتوعيتهم ومساعدة أهلهم.

الطواقم التدريسية وبجهود من وزارة التربية والتعليم حرصت على توفير بيئة امنة للطلبة من اجل الموازنة بين الجانب الصحي والجانب التعليمي، حيث تم تهيئة المدارس بما يضمن التباعد  بين الطلاب
وقالت رشدة لبنى – مدير مدرسة الحجة رشدة في نابلس:أته تم اليوم استقبال الطلبة من الصف الأول الإبتدائي حتى الصف الرابع وكانت بداية موفقة حيث تم استقبال الطالبات وتوزيعهم داخل الصفوف وجلوسهم بطريقة متباعدة وصحية.

وأضافت،قمنا بالتأكد من ارتداء كل طالبة للكمامة في الساحة والصفوف وتم تفسيمهم إلى مجموعات لضمان صحتهم وسلامتهم.


ما يزيد عن  743  ألف طالب في الضفة توجهوا للمدارس وفق إجراءات صحية ووقائية عالية، ضمن خطة تدريجية أقرت لضمان سلامة الطلبة والعاملين لسير العملية التعليمية وانتظامها