النجاح - مع انتشار فيروس كورونا تزداد التساؤلات حول المدة التي يمكن لهذا الفيروس أن يعيش فيها على الأسطح والمتعلقات الشخصية، وبحسب التقييم الذي أجره مسؤولو الصحة في الولايات المتحدة فان الهدف من هذا التقييم هو فهم طريقة انتقال العدوى.

واستنادا إلى ما هو معروف عن سلسلة فيروسات كورونا المماثلة، يقول خبراء الأمراض إن انتشار فيروس "كوفيد 19" الجديد، ينتقل بشكل أساسي من شخص لآخر عن طريق السعال أو العطس.

كذلك تقول مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، في الولايات المتحدة، إنه من الممكن إصابة الشخص عن طريق لمس سطح أو جسم ملوث بالفيروس ثم لمس فمه أو أنفه أو عينيه.
وفقا للباحثين الذين يدرسون حالات تفشي الفيروس في الماضي، فإنه يمكن لفيروس كورونا الجديد البقاء على قيد الحياة لمدة تصل إلى 9 أيام، إذا ثبت أن "كوفيد 19" مرن مثل السلالات السابقة للفيروس. لكن المعقمات والمطهران يمكن ان تجعله غير نشط بسرعة.

ويقول مدير مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في أميركا، روبرت ريدفيلد إنه "بالنسبة إلى النحاس والصلب فمن الطبيعي، إلى حد كبير، أن يظل الفيروس نشطا لحوالي ساعتين، لكن على الأسطح الأخرى، مثل الكرتون أو البلاستيك، فإن (بقاء الفيروس نشطا) سيطول أكثر".