نابلس - ديانا زكريا - النجاح - يتفنن النابلسيون في صناعة حلويات تناقلتها الاجيال، أمتعت من تذوقها، وفي تقريرنا هذا سنتابع  نوع من الحلويات يطمر في الزيت قبل تقديمه ساخنا، إنها الطمرية، فقليل من البالوظة المصنوعة من السكر والسميد داخل عجينة رقيقة دون خميرة، يعطي حلوى شعبية زهيدة السعر ..نكهة نابلسية خاصة.
يقول مجدي عرفات صانع طمرية وحلاوة بزلابية: أن هذا النوع من الحلويات هو أكلات نابلسية شعبية بحيث نحاول الحفاظ عليها كنوع من الحفاظ على التراث الفلسطيني وهي ليست فقط محبوبة عند النابلسيين بل في جميع مناطق الضفة الغربية ومناطق 48 وهناك أيضا من يأتون من عمان ومن دبي ليصحبوا معهم بعضا من هذه الحلويات.
وطعم مميز آخر تجده في حلوى القرع والزلابية .. اكلة شامية نقلت لدمشق الصغرى واصبحت من اهم وجباتها، والمفضلة في الفصول والمناسبات، وتتكون الحلاوة من مربى القرع أو الجزر، ويلف الزلابية هي عجينة دون خميرة على شكل مثلث تغمر بالزيت حتى تحصل على لونها الذهبي ثم تزين بحبة البركة السوداء. 

وأضاف هلال التيتي صاحب محلات التيتي للحلويات بأن هذه الأكلات والحلويات تعلمها أجدادنا وأسلافنا من الشام ويكون الإقبال عليها صيفا للرجوع بها إلى عمان ودبي وأمريكا ودول أخرى.
في نابلس يمكن الاستغناء عن وجبة الافطار واستبدالها بالطمرية او الحلاوة بالزلابية، فليس غريبا ان تزداد شعبيتهما مع مرور السنين، لتكون ضمن الموروث التاريخي، والهدايا التذكارية للمسافرين من مدينة جبل النار المميزة بحلوياتها الشعبية المتنوعة .