نابلس - النجاح - يزداد التطور التكنولوجي في العالم، وهو ما يسهل من طبيعة حياتنا، لكنه يحمل في الوقت ذاته محاذير عديدة، وإحداها تقنية التزييف العميق، حيث بات هناك برامج وتطبيقات قادرة على التلاعب بالوجوه والأصوات بشكل مرعب.
فما هي تقنية التزييف العميق؟
تقوم فكرة هذه التقنية على الذكاء الاصطناعي، وهي لا تحتاج سوى لصورة شخص ومقطع فيديو والبرنامج المسؤول عن تطبيق الـ deepfakes، وبعد إعطاء الأمر، ما عليك سوى الانتظار لبضع دقائق وستبدأ برؤية ملامح الشخص تظهر في مقطع الفيديو وكأنه حقيقي.
إذ يعتمد برنامج التزييف العميق على استخدام خريطة الوجه ومعادلات لوغاريتمية وتعليمات أخرى تُشبه تعليمات صناعة الأفلام، ليتم تطبيق ملامح الوجه للشخص على الفيديو.
وتزداد خطورة هذه التقنية كونه يمكن التلاعب بتصريحات لرؤساء دول وزعماء، لكن هل يمكن اكتشاف هذا النوع من الفيديوهات، يقول الخبراء إن ذلك يحتاج الانتباه إلى اعين الشخص الذي يتحدث في الفيديو، فغالبا عينيه لا ترمش بشكل طبيعي، لكن تطور البرامج يجعل هذه الطريقة لاكتشاف الحقيقي من المزيف غير فعالة 100%، لذلك قد يكون ما تشاهده الآن غير صحيح حتى وإن بدى كذلك.