منال الزعبي - النجاح - موتٌ يزحف إليك، يتنقل بكلِّ أريحيَّة، قد تصدفه في ساحة بيتك، أو في بستانك أو فراشك تحت السرير أو حتى في المرحاض ليشكِّل الصدفة الأخطر التي قد تواجهك، أفعى فلسطين السامَّة أو ما تُسمى بـ"أفعى فلسطين الرقطاء "Palestinian Vipra، لدغتها تكلّف عمرًا أو بتر العضو المصاب أو على الأقل علاج بقيمة (100) ألف شيقل.

هي صاحبة ثالث أقوى سمّ بالعالم بعد الأسود الخبيث والحراشف المنشارية .

وتُعدُّ من أكثر الأفاعي انتشاراً في فلسطين، وتشكّل خطرًا بسبب انتشارها الواسع وكثرة حالات اللدغ التي تسببها.

أفعى فلسطين السامه عثر عليها المواطن رعد مراد محمد حنايشة من بلدة بيت دجن شرق نابلس داخل غرفة الضيوف .

تحدَّث مربي الأفاعي في مدينة غزَّة عبد الفتاح عسليّة عن سمِّيّة أفعى فلسطين فقال لـ"النجاح الإخباري": "هي أفعى بالغة السُمِّيَّة، وينبغي التعامل مع أيّ أفعى بحذر شديد دون لمسها أو المخاطرة عن جهل قد يؤدي إلى إصابة خطيرة".

وأضاف أنّه من خلال تعامله مع الأفاعي تعرَّف لأكثر من (28) نوعٍ من الأفاعي تعيش في فلسطين، أخطرها أفعى فلسطين.

ونوَّه عسليَّة إلى أنَِ أوَّل خطوة يجب اتِّخاذها في حال مصادفة أفعى السيطرة عليها بواسطة "قشاطة" فهي الأداة الأنسب للسيطرة على الأفعى ومحاصرتها، ومن ثمَّ الاتصال على الدفاع المدني أو خبير أفاعي ليتعامل معها بأمان.

وأشار إلى أنَّ تصنيع المصل المضاد لسمِّ هذه الأفعى صعب للغاية لذا هو غير متوفِّر غالبًا ومكلف جدًا في حال لجأ المصاب للعلاج. 

الشكل والمفعول:

تتميز أفعى فلسطين الرقطاء بشكل رأسها المثلث والنقش الموجود على ظهرها على شكل حرف "W"

معدل طول هذه الافعى هو 80 - 90 سم, ويبلغ طولها 130 سم كحد أقصى. يميل لونها إلى الأصفر مع وجود خطوط ملتوية ذات لون غامق من ذنبها وحتى رأسها الذي له شكل مثلثي. عرض جسم الافعى كبير نسبياً مع ذنب قصير (ذنب الانثى أقصر من ذنب الذكر).

لِسمها تأثيرٌ قوي جداً على الانسان وقد تتسبب بالوفاة في حال لم يتلقَّ المصاب العلاج اللازم.

تسبب عضتها آلام مبرحة وبعد وقت بسيط يتورم مكان العضة ويبدأ بالاسوداد والتقرُّح من الممكن أن تؤدي العضّة إلى بتر العضو المصاب أو الموت خلال وقت قصير إذ تهاجم الدم وتعمل على تجلطه على الفور.

يتوفر المصل المضاد لهذه الأفعى فقط في المستشفيات الحكومية وليس دائمًا،  ويحتاج  كل مصاب بلدغة أفعى فلسطين  ( 15-20) إبرة من الأمصال، كلُّ واحدة منها ثمنها (5)آلاف شيقل، ويتم شراؤها من الجانب الإسرائيلي غالبًا.

نصائح حال اللدغ:

يُشدِّد  الأطباء والخبراء والمختصون بالأفاعي بضرورة الحفاظ على هدوء المصاب وعدم حركته، لمنع انتشار السمّ، مع غسل المكان المصاب بالماء والصابون جيدًا والتوجُّه فورًا ألى المستشفى.

ويمنع منعًا باتًا ربط الجزء المصاب أو جرحه أو شفط السم.

يُشار إلى أنَّ الدفاع المدني يوفّر طاقم مدرَّب للتعامل مع هذه الأفعى في حال مصادفتها يجب الاتصال على الرقم (102).

 هذا وتتواجد أفعى فلسطين بكثرة بسبب مناخ بلادنا في السهول والجبال وتستطيع هذه الأفعى تسلُّق أماكن عاليّة الأمر الذي يمكنها من اصطياد العصافير للتغذي عليها كما تتغذى على بعض الزواحف والحشرات.

وهي منتشرة بشكل كبير وتتواجد قرب المنازل والأبنية والمنتزهات والحقول وفي كلِّ مكان.

أفعى عثر عليها مواطن في فرعتا
أفعى قتلها الشاب مهند بركات هذه الليله بالجفتلك.. 

 

أفعى فلسطين السامة بعد أن عثر عليها داخل منزله في قرية نوبا شمال غرب الخليل