وفاء ناهل - النجاح - لم تعد السيارات تعتبر وسيلة نقل فحسب، فالكثيرون أصبحوا يعتبرون "إكسسوارات" السيارة أمراً لا غنى عنه.

ولكن هل من الممكن أن تتخيلوا أن قطعة إكسسوار صغيرة، يمكن أن تتسبب بحوادث مأساوية تؤدي للموت في بعض الأحيان!.

حزام الأمان والمتعلقات في تابلوه السيارة والتي تبدأ فى التحرك عند حدوث أي تسارع أو تغيير فى الأتجاه أو فرمله مفاجئه، من الممكن أن تكون سبباً في حوادث السير.

النقيب رجا القدومي من إدارة المرور أكد أن  العديد من السائقين يحرصون على أن يحصلوا على كماليات السيارة أو الاكسسوارات وأصبح هناك محلات تجارية مختصة في هذا المجال".

وتابع:" المواطنون يعتبرونها كماليات وهي ليست كذلك، فعلي سبيل المثال الغماز لم يتم وضعه لنتعامل معه على أنه من الكماليات او تجميل للسيارة، بل لإعلام السائقين لأي إتجاه ينوي السائق أن يذهب وليكون كتحذير للسائقين خلفه وأمامه لكن الناس للأسف تتعامل معه على انه اكسسوار".

وأضاف  القدومي خلال حديثه لـ"النجاح الاخباري": حزام الأمان أيضاً ليس  إكسسوار، فهو لب السلامة المرورية وللأسف يتعاملون معه على أنه من الكماليات، إضافةً " لكوت الأطفال" وخاصة على الطرق الخارجية.

وفيما يتعلق باستخدام الهواتف النقالة خلال القيادة يقول القدومي": الهواتف النقالة من اهم الاسباب التي تؤدي للوفاة خلال قيادة المركبة، وأشدد الوفاة وليس فقط الحوادث، فالحوادث التي يسببها استخدام الهاتف النقال خلال القيادة لتصوير فيديو "سناب شات" أو إلتقاط صورة مميزة تكون مميتة أحياناً، فالسائق لن يستطيع السيطرة على الطريق وقيادة المركبة اضافة لاستخدام الهاتف النقال، كما وأن دخول الـ"3G" ايضاً اصبح عاملاً مهماً، ونحن نشجع هذا التطور بكل تأكيد وندعمه ولكن وفق القانون ونعمل في إدارة المرور على فيديو "توعوي" يتعلق باستخدام الانترنت خلال القيادة".

وتابع:" من أهم الأسباب التي تتسبب بحوادث السير والوفاة أحياناً:" حزام الامان والسرعة الزائدة والتجاوز الخاطئ والهواتف النقالة والشاحنات الثقيلة، حيث أن  الحوادث مع هذا النوع من المركبات الثقيلة  لها اضرار كبيرة ومن الممكن أن  تخلف حوادث مأساوية ووفيات في بعض الأحيان".

وعلى صعيد إدارة المرور، قال مدير دائرة العلاقات العامة والإعلام في الشرطة العقيد وضاح عزامطة، إنه تم تسجيل 11541 حادثا مروريا، نتج عنها (108) حالات وفاة ، منها (71) خارج مناطق السيطرة و(37) داخل مناطق السيطرة، وبلغ عدد الإصابات الناتجة عن الحوادث المرورية ( 9,208 ) إصابة، منها ( 4,780 ) داخل مناطق السيطرة، و( 4,428 ) خارج مناطق السيطرة، فيما تم تحرير (140100) مخالفة سير، وتم إتلاف (10660) مركبة غير قانونية، وتنزيل (6936) مركبة لعدم الصلاحية، وتم فحص (255977) مركبة.