عاطف شقير - النجاح - في الأونة الأخيرة، عصفت بالمجتمع الإسرائيلي قضية تهم الفساد الموجَّهة ضدَّ رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو ومن أبرزها قضية الغواصات، ولكن المحلليين يستبعدون تقديم لائحة اتِّهام ضد نتنياهو.

 

   استقالة نتنياهو مستبعدة

قال الدكتور عمر جعارة الخبير في الشان الاسرائيلي " ان استقالة نتنياهو بعيدة جداً  الان، حتى في ظل التطورات الاخيرة فيما يتعلق بملف الغواصات التي لم تشر الى اتهام نتنياهو بشكل مباشر،على الرغم من اعتقال كل الخبراء والمهنيين المقربين من نتنياهو وهم مشوهون بالتلوث المالي، ولكن التحقيقات لم تطال نتنياهو بعد.

 وتابع جعارة "لغاية الان الملف الوحيد المقدم ضد نتنياهو هو الهدايا وهناك امكانية لتقديم لائحة اتهام ضده على خلفية الهدايا التي تلقها من المليونير الاميركي ميتشن والتي بلغت مئات الاف الشواكل بالاضافة الى فيزا للويات المتحدة الامريكية.

 

توجيه لائحة اتّهام صعب

وحول هل سيقدم المستشار القضائي لحكومة الاحتلال لائحة اتّهام بحق نتنياهو، قال الباحث والمحلل السياسي، نظير مجلي، لـ" النجاح الإخباري": "هذا أمر يصعب التكهّن به بشكل مؤكَّد، وهذا الاتجاه لربما يسير في المرحلة المقبلة، ولكن لائحة الاتهام إذا ما تضمَّنت الغش وخيانة الأمانة، فالقانون الإسرائيلي حينذاك لا يدين نتنياهو ولا يسقط زعامته".

وأضاف مجلي: "يجب أن يكون هناك تهمة الرشوة ضد نتنياهو، وهي تستحق معنويًا وأخلاقيًّا قبوله بالاستقالة، وسيكون هناك ضغط شعبي على نتنياهو للاستقالة، وقد خرجت المظاهرة السابعة  ضد نتنياهو ضمَّت فيها حوالي ثلاثة آلاف شخص.

وتابع مجلي: "من غير المؤكَّد أن يقدّم لائحة اتهام ضد نتنياهو في هذه الآونة.