رام الله - النجاح - اندلعت مواجهات، اليوم الجمعة، في بلدة المغير شمال شرق رام الله، مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، التي أطلقت الغاز المسيل للدموع والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، دون وقوع إصابات.

وذكر رئيس المجلس المحلي في المغير، أمين أبو عليا، أن المواجهات اندلعت بعد قمع الاحتلال لمسيرة خرجت في البلدة تضامنا مع المسجد الأقصى الذي أعادت شرطة الاحتلال اقتحامه اليوم، وكذلك رفضا لتهجير الأهالي من مساكنهم في حي الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة.