النجاح - هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، منزل الأسير قسام البرغوثي في بلدة كوبر شمال غرب رام الله، فجر اليوم الاثنين.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال بتعزيزات عسكرية اقتحمت القرية، وفرضت طوقا عسكريا بمحيط منزل الأسير البرغوثي، تمهيدا لهدمه؛ بحجة تنفيذه عملية قرب عين عريك غرب رام الله عام 2019.

حيث هدمت جرافات الاحتلال  منزل عائلته المكون من طابقين، بمساحة 200 متر مربع لكل طابق، بالإضافة إلى بئر المياه الذي تمتلكه، وسط تخريب متعمد للأشجار المثمرة المحيطة بالمنزل.

وكانت قوات الاحتلال قد أخطرت عائلة الأسير البرغوثي في الحادي عشر من شباط الماضي بهدم منزلها، واعتقلت والدته المحاضرة في كلية الاعلام بجامعة بيرزيت وداد البرغوثي في الأول من أيلول 2019.

 وأصيب خلال عملية الاقتحام،  شاب بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط في الوجه، والعشرات بحالات الاختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته قوات الاحتلال بغزارة خلال عملية الاقتحام.