رام الله - النجاح - أقر المجلس التنفيذي لمحافظة رام الله والبيرة خطة العمل الخاصة بشهر رمضان المبارك، والإجراءات المتبعة للالتزام بحرمة الشهر الفضيل ومراقبة السوق ومنع استغلال المواطن، ومناقشة تجهيزات إحياء فعاليات الذكرى الـ71 للنكبة.

وعقد الاجتماع اليوم الاثنين في مقر المحافظة بمدينة رام الله، بحضور أعضاء المجلس من مختلف المديريات والبلديات.

وهنأت محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام أبناء شعبنا بمناسبة عيد الفصح المجيد، وعيد العمال، وقرب حلول شهر رمضان المبارك، مؤكدةً أن أعيادنا ومناسباتنا الدينية هي احتفالية للتأكيد على التآخي الإسلامي المسيحي في فلسطين، متمنية أن يعيدها الله علينا وقد تحققت أمانينا بإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وأشادت بالتكامل بين كافة مؤسسات المحافظة لصالح المواطن. ودعت لأوسع مشاركة في فعاليات ذكرى النكبة، مؤكدة أن نجاح هذه الفعاليات رسالة تعكس انتماءنا لقضيتنا أمام كل العالم.

وأشارت أن إحياء الذكرى هو تأكيد على تمسكنا بحقوقنا التي لن تسقط بالتقادم، لافتة إلى معاناة أسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات وعائلاتهم، وأهالي الشهداء المستمرة بفعل سياسة الاحتلال.