رام الله - النجاح - أعلن نادي الأسير الفلسطيني، اليوم السبت، أن الأسير حسن شوكة من بيت لحم علّق إضرابه عن الطعام الذي استمر لمدة 13 يومًا.

وأوضح النادي في بيان له عبر صفحته على الفيسبوك أنه تم نقل من زنازين سجن "عوفر" إلى سجن "ريمون". 

 وبين أن الأسير شوكة كان قد تعرض لعمليات اعتقال عديدة جلّها رهن الاعتقال الإداريّ. 

كما وتعرضت عائلته للتنكيل والاعتقال، وجرى تحويله إلى الاعتقال الإداريّ مجددًا لمدة ستة شهور، حيث عانى خلال الإضراب من أوضاع صحية صعبة. 

يُذكر أن الأسير الشوكة نفّذ عدة إضرابات عن الطعام سابقًا رفضًا لاعتقاله الإداريّ، وأعاد الاحتلال اعتقاله مجددّا خلال شهر أيلول بعد مطارده استمرت نحو شهر.